أحبيني من دون قيود

أيمكن أن أحبّك سيّدتي وأنا الذي لا يعرف للحبّ شكلا ولا صوتا ولا صفة؟ أيمكنني أن أحبّك وأنا الذي أغلق قلبه عمّا يسمّى حبّا كي لا تتحطّم أشلائي؟ أيمكنني ذلك يا سيّدتي وأنا الذي ما عرف من الحبّ سوى لوحاته المظلّلة بالسّواد.. وأصواته النّائحة بالألم والأنين والآهات؟ أيمكنني ذلك أم أنّني أحببتُ خيالا وأوهاما وسرابا …

هارب من مدن الأحزان

مهلا قاتلتي لا تسأليني أرجوك لا تسأليني ساحرة أنت أم ماذا هل أنا الغريب فلا تسأليني ما اسمك ومن أنت ومن أين أتيت؟ لا لا يا قاتلتي لن أجيب فلا تسأليني قاتلتي أرجوك وابتعدي ابتعدي عني ذوبي في السماء مثل دخان سجائري عندما أخبروني عن بلادها أحتاج إلى طبيب رفقا بقلبي أيتها الأقدار فقلبي ضعيف …