محاولة لاعتقال القصيدة

لا الأبجدية تكفي
ولا الكلمات تسعفني..
خلل ما أصاب الذاكرة ..
أو عطب أصاب الروح
حرون هاته الأبجدية… والكلمات..

قال المقامر: لا حظ لك من الشعر هذا المساء
وقال المسافر: أقلعت دونك الكلمات..
و قال الشاعر: أعلنت الأبجدية العصيان
وقال شاعر آخر: جئت قبيل موعدك..
وقال شاعر ثالت:جئت قبيل مولدك..

قلت: لا أحب الإنتظار..
ولا أحب النتظار..
ولا الإنكسار…
صمتا… وصمتا إنها لحظة اعتقال القصيدة

فاس، في 08.11.2010.

نبذة عن:

عبد الواحد الحمداني

عبد الواحد الحمداني من مواليد 1990 بمدينة تاونات بالمغرب. حاصل على شهادة الباكالوريا غير ممدرس بشعبة الآداب مسلك العلوم الإنسانية سنة 2009. وباكالوريا أخرى سنة 2010.. طالب بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ظهر المهراز بفاس مسجل بشعبة الفلسفة.
حائز على شهادة تقديرية لمساهمتي في اليوم العالمي للشعر بذات الكلية. نشرت قصيدتي أنا والشمعة بكتاب محترف الكتابة الذي تصدره الكلية. هوايتي القراءة بكل أصنافها...

رابط المدونة: قلم الرصاص

عدد المقالات المنشورة: 8.

تابع جديد عبد الواحد الحمداني: الخلاصات

تعليقات 3

  • وليد سليمان
    بقلم وليد سليمان بتاريخ 7 سبتمبر, 2011, 20:20

    تنسيق جميل للكلمات، اتمنى عليك ان تطلق لداخلك المبدع مساحة اوسع لتكون القصيدة اجمل واجمل

  • بقلم ضياء كاظم زبالة الحرزالعرادي بتاريخ 16 مارس, 2012, 5:38

    اكتب فما من كاتب الا سيفنى
    ويبقي الدهر ماكتبت يداه
    فلاتكتب غير شيء
    يسرك بالقيامة ان تراه

  • بقلم ضياء كاظم زبالة الحرزالعرادي بتاريخ 30 مارس, 2012, 18:37

    قال الارموي
    عاشر من الناس من تبقى مودتة فاكثر الناس جمع غير مؤتلف
    منهم صديق بلا قاف ومعرفة بغير فاء واخوان بلا الف

هل لديك تعليق؟

  • هل تريد صورة مصغرة بجانب تعليقك؟ يمكنك ذلك من خلال التسجيل في خدمة Gravatar. كما يمكنك الاستئناس بهذا الشرح.
  • يرجى التعليق باللغة العربية الفصحى، وباسم مكتوب بأحرف عربية.
© 2019 مجلة القراء.
هذا الموقع يستعمل وورد بريس المعرب، تصميم وتركيب دنيا الأمل.